مدونة حجزي

دليلك الشامل عن تأجير العقارات في الأردن

معلومات عقارية

لماذا يتجه البعض إلى المكاتب العقارية

المكاتب العقارية

المكاتب العقارية

تختص المكاتب العقارية الموجودة في مختلف أنحاء العالم، والتي يجب أن تكون مرخصة ومثبتة في الدوائر الحكومية المسؤولة، بمهام التسويق والترويج العقاري، وإتمام معاملات البيع والشراء والتأجير وما إلى ذلك، لمختلف أنواع العقارات المتداولة في الأسواق المحلية؛ إذ يقتصر عملها ضمن نطاق محلي، ولربما في بعض الحالات على مستوى لواء أو مدينة معينة، تبعاً للدولة وقوانينها وأحكامها الخاصة، وتعمل هذه المكاتب على نظام السمسرة؛ أي أنها تسوّق للعقارات التي تعود ملكيتها لشركات التطوير العقاري أو لأفراد، وتبيعها أو تؤجرها مقابل عمولة متفق عليها، ويبدأ التعامل وفق عقد رسمي موقع ومختوم، بين الأطراف المعنية ينص على الشروط والمهام والخدمات والفترة اللازمة والمبالغ المستحقة وكذلك نسبة العمولة.

أسباب التوجه إلى المكاتب العقارية

الكثير من الشركات العقارية والأفراد في أي منطقة، يتوجهون إلى المكاتب العقارية بهدف الحصول على الخدمات التي يقدمونها، فيما يتعلق بالتسويق والبيع والشراء والإيجار؛ إذ يواجه البعض منهم صعوبة في التعامل مع هذه الأمور، ولا يمتلكون الوقت والجهد اللازم لها، كما يفتقر البعض إلى الخبرة الكافية في السوق العقارية ما يجعلهم عُرضة للوقوع في فخ الاحتيال والنصب، من ناحية أخرى فإن مثل هذه المكاتب تقدم خدمات متكاملة في مجالات العقارات الشخصية أو التي تعود ملكيتها لشركات عقارية، وكذلك للراغبين بالحصول عليها، ما يناسب احتياجات الكثير ويعمل على إتمام أمورهم وإنجاز كل المعاملات والمام الخاصة بوقت أسرع ومجهود أقل؛ نظراً للخبرة المكتسبة والقدرة على فهم احتياجات العميل سريعاً.

يُضاف إلى ذلك، بأن هنالك الكثير من المكاتب العقارية المتخصصة بتقديم استشارات حول المشاريع العقارية؛ من حيث المواقع وأنواع العقارات المطلوبة، ووضع السوق الحالي، والأسعار المتداولة، وحجم الطلب عليها، وحجم العروض المتوفرة، والأمور الإدارية وما إلى ذلك، فضلاً عن إمكانية مساعدة من يبحثون عن عقارات سكنية للإيجار أو الشراء أو أي أنواع أخرى، بتحديد خياراتهم وفقاً للميزانية والعروض والأماكن والخدمات والأسعار في الوقت الراهن، والتوقعات المستقبلية لها.

تصفح موقع حجزي كوم لتأجير واستئجار مختلف العقارات بانسب الأسعار

ما الذي يميز أصحاب المكاتب العقارية

تنفذ المكاتب العقارية المهام الموكلة إليها، وتقوم بالإجراءات والمعاملات العقارية؛ وفقاً لشروط معينة، تبدأ من شروط مزاولة المهنة لصاحب المكتب، وشروط فتح مكتب عقاري خاص، وشروط خاصة بطبيعة الأعمال والخدمات التي سوق يختص بها، وما إلى ذلك، وجميعها تخضع لأنظمة وقوانين المكاتب العقارية التي تقوم الدولة بوضعها، وتعديلها، والإضافة عليها بحسب الحاجة التي تتطلبها مثل هذه الأعمال، ووضع سوق العقارات المحلي ومتطلباته.

فيما يتعلق بالمميزات التي يتمتع بها أصحاب المكاتب العقارية؛ فإنها تنطوي على الخبرة والتجربة في هذا المجال، سواء كانت خبرة متوارثة عبر الآباء والأجداد، أو خبرة تعليمية تم تمنيتها بعد الانخراط في سوق العمل، لذا فإنهم يعتبرون مصدراً مناسباً للحصول على معلومات دقيقة واستشارات مهنية وإدارية، ونصائح في عمليات البيع والشراء العقاري، وقدرتهم على تمييز العيوب والمشاكل  وكشفها منذ الوهلة الأولى بالنظر إلى العقار وتوضيح آثارها السلبية على المدى القريب والبعيد، ما يجنّب الكثير من الموقوع موضع تلاعب البعض، كما أنهم يقومون ببناء شبكة علاقات واس تمكنهم من إنجاز المهام وتنفيذ الطلبات خلال وقت أسرع، وبالتالي تحقيق الربح المنشود خلال فترة أقل.

ما هي الأمور المستفادة من المكاتب العقارية

عندما يتجه البعض إلى المكتب العقاري للحصول على استشارة أو نصيحة أو خدمات إدارية؛ فهم على علم مسبق بأن مثل هذه المكاتب تمتلك المعرفة الكاملة بوضع السوق والأسعار وحركات التداول النشطة والمستقرة، وبمقدورها تقديم خدمات إدارية للمشاريع العقارية، وكذلك خدمات شخصية للباحثين عن عقارات معينة؛ من شأنها توفير الوقت والجهد للحصول على أفضل خيار بأفضل مواصفات.

مثل هذه المكاتب يمكن البحث عنها عبر المنصات الإلكترونية الإعلانية كمنصة السوق المفتوح، التي توفر أيضاً خيارات من مختلف أنواع العقارات المعروضة للبيع أو الإيجار، والتي يتم إنجاز المعاملات الخاصة بها عن طريق المكاتب العقارية المسؤولة عنها. يُشار هُنا إلى أنه لا يجوز لأي مكتب عقاري مزاولة أي عمل غير النشاط المُحدد له في السجل التجاري الخاص به، ويجب على العملاء التأكد من ذلك قبل طلب أي خدمة في هذا المجال.

تصفح موقع حجزي كوم لتأجير واستئجار مختلف العقارات بانسب الأسعار